مؤسسه الرابطة الدولية للفكر الحر (بمبادرة من لجنه الاتصال الدولية للملحدين والمفكرين الأحرار)

150 وكان المفكرون والملحدون الأحرار من 18 بلدا حاضرين في أوسلو في 10 أب/أغسطس 2011 ، من ألمانيا وإنكلترا والأرجنتين وأستراليا وبلجيكا وكندا وشيلي واسبانيا وفنلندا وفرنسا والهند وإيطاليا ولبنان والنرويج وبولندا روسيا, سويسرا, الولايات المتحدة الامريكية.

وقد أعدنا الاتفاقيات التاسيسيه للفكر الحر الدولي ، التي عقدت منذ 1880 (بروكسل) ، ولا سيما مؤتمر المفكرين الأحرار في روما (1904) الذي افتتح حمله للفصل بين الكنائس والدول في عده بلدان. ومن أجل تعزيز ومواصله هذه المعركة التي اعتبرناها مفيده وضرورية لأعاده بناء هذه المنظمة الدولية. ستكون جمعيتنا الدولية ، بالتنسيق مع الاتحاد العالمي لتخصيب اليورانيوم ، مستقله تماما ولن تتنافس مع اليورانيوم العالي التخصيب.

وانتخب مجلس دولي ، فضلا عن 6 متحدثين باسم المتحدث: كريستيان ايتشن (فرنسا) ، وديفيد راند (كندا) ، والبرت ربا (اسبانيا) ، وديفيد سيلفرمان (الولايات المتحدة الامريكيه) ، وأنطونيو فيرغارا (شيلي) ، وكيث بورتوز وود (المملكة العربية السعودية)

وقد تم فتح موقع علي شبكه الإنترنت ، وتم البت في 3 حملات دوليه اولي:

  • للفصل بين المؤسسات الدينية والدول في جميع البلدان ، من جميع القارات
  • لجنه دوليه للتحقيق في التمويل العام للمؤسسات الدينية
  • الكشف عن الجرائم التي ارتكبها الكهنة والتنديد بها.

وندعو جميع الملحدين والمفكرين الأحرار ، فضلا عن منظماتهم ، إلى الانضمام إلى الرابطة الدولية للفكر الحر ، لقياده النضال المشترك من أجل حريه الضمير والفصل بين المؤسسات الدينية والدول.

توقيع:

  • كريستيان ايتشن (فرنسا)
  • ديفيد راند (كندا)
  • البرت ربا (اسبانيا)
  • ديفيد سيلفرمان (الولايات الامريكيه)
  • أنطونيو فيرغارا (شيلي)
  • كيث بوردوس وود (المملكة المتحدة)